التحقيق مع الشمري يكشف خيوطاً لخلايا تنظيم داعش في ريف ديرالزور

نفّذت قوات سوريا الديمقراطية بالتعاون مع قوات التحالف الدولي حملة اعتقالات ضد خلايا داعش بريف دير الزور، على خلفية اكتشافها خيوطا جديدة وأسماء ومعلومات ترتبط بالمدعو “نايف المهباش الشمري”، الذي ألقت القبض عليه في قرية جزر البوحمد منتصف الشهر الماضي.

الشمري كان يساعد خلايا تنظيم داعش على تنفيذ الاغتيالات وتفخيخ الآليات وتفجيرها بالمدن والقرى التابعة لدير الزور.

ومن خلال التحقيقات معه مؤخراً كشفت قسد عن ارتباطه بعدة أشخاص يشكلون شبكة خطيرة تابعة للتنظيم تمثل أحد أذرعته بتنفيذ العمليات وتوثيقها لصالحه.
وعلى خلفية تلك التحقيقات والمعلومات شنت قسد مؤخرا عدة اعتقالات بحق هؤلاء الأشخاص كشفت خلالها على مستودعات ومعدات تستخدمها الشبكة بالعمليات لصالح التنظيم كما عثرت على ذخائر وأسلحة فردية مع المقبوض عليهم.

يذكر أن تنظيم داعش ينفذ منذ فترة عمليات تفجير واغتيال طالت مدنيين عاملين بالمجالس المحلية وأشخاص لا يملكون أي صفة اعتبارية عسكرية أو أمنية تحت، وذلك مسمى “غزوة الاستنزاف” والتي أطلق بناء عليها أربعة إصدارات تتضمن عمليات قتل وتصفية تنفذها شبكات سرية وخلايا كالتي يتم كشفها حاليا

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24