التحالف الدولي قصف مواقع لقوات الأسد بريف ديرالزور

شنت مقاتلات حربية تابعة للتحالف الدولي، غارات جوية طالت حراقات للنفط في الجهة المقابلة لمنطقة الكبر والتي تسيطر عليها قوات الأسد بريف ديرالزور الغربي.

وأفاد مراسل ديرالزور 24، أن مقاتلات التحالف الدولي شنت الغارات على المنطقة، قبل نحو ثلاثة أيام، بالتزامن مع تجمع عدد من عناصر قوات الأسد والميليشيات الموالية لها قرب نهر الفرات.

وأشار المراسل، أنه لا توجد معلومات دقيقة، للخسائر البشرية جراء الغارات من التحالف الدولي على المنطقة.

كما ألقت قوات الأسد قنابل ضوئية في سماء بلدة الكبر بريف ديرالزور، دون رصد أيّة تحركات عسكرية لقوات الأسد في المنطقة.

هذا وكانت وسائل إعلام نظام الأسد قد روجت لما قالت إنه وصول سهيل الحسن إلى محافظة ديرالزور، استعداداً لعملية عسكرية مرتقبة في المنطقة، دون أن تبين التفاصيل.

ناقش الموضوع

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24