الأمن الجنائي التابع لنظام الأسد يعتقل امرأة بديرالزور بسبب كنيتها

Language / اللغة English

خاص – ديرالزور24
أطلق فرع الأمن الجنائي بديرالزور، اليوم، سراح السيدة ” أماني جميل الحبشان ” بعد عدة أيام من سجنها رفقة طفلتها الرضيعة، حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور24.

وأضاف مراسلنا أنّ “الحبشان” من أهالي بلدة محيميدة الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، بريف ديرالزور الغربي، قدمت إلى مدينة ديرالزور لإتمام معاملات مدنية ( استخراج بطاقة شخصية وجواز سفر) فتم اعتقالها في مخفر القسم الغربي وتسليمها لفرع الأمن الجنائي لتودع في السجن دون أي تهمة واضحة.

ليتضح لاحقاً أنّ سبب اعتقالها هو كنيتها وقرابتها من الشهيد “عبد المنعم الحبشان”.

يذكر أنّ “عبد المنعم جميل الحبشان” هو من أوائل شهداء محافظة ديرالزور وقد قتل على أيدي العناصر الأمنية بتاريخ 6/6/2011 وشهدت جنازته وأيام عزائه مظاهرات كبيرة في مدينة ديرالزور، وقد تمت تسمية مشفى الأسد بإسمه أيام سيطرة الجيش الحر على ديرالزور.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24