ازدياد حالات هروب عناصر ميليشيا الدفاع الوطني من ديرالزور

Language / اللغة English

ازدادت خلال الأيام الماضية، حالات الهروب لعناصر ميليشيا الدفاع الوطني باتجاه مناطق شمال سوريا، حسب ما أفاد مصدر خاص لشبكة ديرالزور24.

أسباب هروب العناصر وبحسب المصدر تعود إلى رفض أهالي العناصر ذهاب أبنائهم إلى ليبيا، وذلك بعد أن قامت قيادة ميليشيا الدفاع الوطني بإجبار عدد من العناصر على توقيع عقد يقضي بموافقتهم بالذهاب إلى ليبيا للقتال إلى جانب ميليشيا حفتر، حيث تنص بعض بنود العقد على عدم إلتزام أي طرف بمرتب العنصر الذي يقتل هناك.

كنا نص بند من العقد المبرم، على تعهد العنصر بعدم الالتحاق بأي جهة عسكرية (ميليشيا) غير الدفاع الوطني.

يشار إلى أنّ عدداً كبير من العناصر الذين ذهبوا إلى ليبيا تحت إشراف القوات الروسية، تعرضوا لعملية نصب بما يتعلق بالمستحقات المالية.

الجدير بالذكر أنّها المرة الأولى التي يتم من خلالها إجبار العناصر على الذهاب إلى ليبيا، الأمر الذي نتج عنه حالات هروب متكررة لعناصر ميليشيا الدفاع الوطني باتجاه مناطق شمال سوريا وتركيا وحتى لبنان.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24