“إيران” تخسر أحد رؤوس حربتها “كرمال عيون الأسد”

Language / اللغة English

تداولت مواقع التواصل الاجتماعية نبأ مقتل القيادي في صفوف ميليشيا “فاطميون” التي تتواجد في ديرالزور “سيد أحمد قريشي”، حيث قالت صفحات محلية بأنه قتل في هجمات بالبوكمال، في حين ذكرت مصادر إعلامية إيرانية أنه أصيب بغارة شنتها إسرائيل على المواقع الإيرانية في سوريا مؤخراً.

و”القريشي” أحد المقربين لقائد ميليشيا فيلق القدس “قاسم سليماني” الذي قتل بغارة أمريكية قبل حوالي عام، وشارك في الحرب العراقية الإيرانية في الثمانينات، وهو أحد أبرز القدة الإيرانيين الذين يحاربون في سوريا لمساندة نظام “الأسد”.

وتعد ميليشيا “فاطميون” أبرز الأذرع الإيرانية العسكرية والتي تنتشر في المنطقة الشرقية بسوريا، وتتخذ من “البوكمال” بديرالزور مقراً لقواتها، وتعمل تحت لواء “فيلق القدس”، وتنشر باستمرار عبر قنواتها الإعلامية صوراً لمقاتليها أثناء تدريباتهم العسكرية، في سياق الدعم العسكري الذي تقدمه “إيران” لنظام “الأسد” بهدف منعه من السقوط، والعمل على التجذر في المنطقة وإقامة قواعد عسكرية تضمن تحقيق التمدد الشيعي في المنطقة.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24