إيران تتربص بمناطق شرق الفرات على أعقاب الأحداث الأخيرة واجتماعات مكثفة عقدتها مؤخراً بهذا الصدد

Language / اللغة English

علمت شبكة ديرالزور24 من مصدر خاص بانعقاد اجتماع طارئ ظهيرة أمس الخميس 6 آب/أغسطس، في مدينة الميادين ضم قياديين من ميليشيا الدفاع الوطني وشخصيات قيادية إيرانية يتقدمها المدعو (الحاج مرتضى).

ونوّه المصدر أنّ الاجتماع عقد لمناقشة الأوضاع الأخيرة التي حدثت في مناطق شرق الفرات من ديرالزور على خلفية اغتيال الشيخ (امطشر الهفل).

وأكد أنّ الإيرانيين أوصوا بتكثيف التواصل مع شخصيات ذات تأثير في مناطق شرق الفرات الواقعة تحت سيطرة قسد، ومحاولتهم كسبهم عن طريق دعمهم بكل ما يحتاجوه، والاستفادة من حالة الغضب العشائري الذي يجتاح المنطقة.

يشار إلى أنّ مناطق شرق الفرات شهدت مظاهرات وأعمالاً مسلحة خلال الأيام الماضية، على إثر مقتل الشيخ مطشر الهفل ومرافقه شرق ديرالزور، ما دفع بإيران ونظام الأسد لاتخاذ خطوات سريعة لاستغلال الأوضاع الراهنة في المنطقة.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24