إحتدام الإشتباكات في بئر القصب … والجيش الحر يكبد قوات الأسد خسائر كبيرة

دارت إشتباكات عنيفة خلال اليوميين الماضيين بين فصائل الجيش الحر المنطوية في غرفة عمليات” الأرض لنا” و بين قوات الأسد و الملشيات الطائفية المساندة لها.

حيث حاولت قوات الأسد وبدعم الطيران الحربي الروسي يوم الإثنين الفائت إحراز تقدم في منطقة بئر القصب بريف دمشق الشرقي من محوري الهيجاني ودكوة إلا أنّ مقاتلي الجيش الحر تمكنوا من صدهم وكبدهم خسائر في الأرواح والعتاد، فتمكنوا من تدمير دبابتين و عربة بردي إم و مدفع 23.

ويوم الثلاثاء تمكنت فصائل الجيش الحر من نصب كمين محكم لقوات الأسد و الملشيات الطائفية المساندة لها في منطقة بئر القصب حيث قتلوا العشرات من قوات الأسد ودمروا عربة “بي ام بي”.

واليوم إستمرت الإشتباكات وإرتفعت وتيرتها ومجددا حاولت قوات الأسد و الملشيات الطائفية المساندة لها التقدم من محوري الهيجاني ودكوة بريف دمشق الشرقي إلا فصائل الجيش الحر تصدت لهم وكبدتهم خسائر كبيرة في الأرواح و العتاد.

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق