أمير الركاز في تنظيم داعش …. مقتولاً في بلدة الشنان شرق ديرالزور

عثر الأهالي في بلدة الشنان بريف ديرالزور الشرقي، على جثة المدعو سعيد عويد الصالح بالقرب من حراقات الشنان.

ووفق مصادر خاصة لشبكة ديرالزور24 فإن الصالح قتل برصاص مجهولين، وتم رمي جثته بالقرب من الحراقات التي تستخدم لتكرير النفط.

وأشارت المصادر أن الصالح كان أمير الركاز في تنظيم داعش، اعتقلته قوات قسد، بموجب صفقة مالية.

ونوهت المصادر أن الصالح كان معتقلاً لدى قسد إلاّ أنه أطلق سراحه عقب دفعه مبلغ مالي وقدره 200000 دولار أمريكي.

واختفى سعيد الصالح قبل نحو 15 يومياً، إلى أن وجد الأهالي جثته بالقرب من حراقات النفط في بلدة الشنان بريف ديرالزور الشرقي.

الوسوم
اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق