أزمة في ميليشيا القاطرجي بديرالزور بسبب حراسة حقول النفط

Written by Editorial Board

Language / اللغة English

صورة المقال تعبيرية

خاص_ديرالزور24

فصلت المهام الخاصة التابعة لميليشيا القاطرجي العشرات من عناصر ميليشيا حرس القرى بسبب رفضهم الالتحاق بحراسة حقول النفط، حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور24.

وقال مراسلنا إنّ رفض العناصر الالتحاق بحراسة حقول النفط، جاء على الرغم من زيادة الرواتب الشهرية ل800 ألف ليرة سورية، إضافة لسلة غذائية شهرية.

يُشار إلى معظم عناصر الحراسة التابعين لقاطرجي، تركوا العمل، بعد الهجمات الأخيرة التي أودت بحياة ثلاثة عناصر في حقل الخراطة النفطي جنوبي غرب مدينة ديرالزور.

Leave a Comment

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24