مقتل كاهن في ديرالزور وتنظيم داعش يتبنى العملية!

قال مراسل شبكة ديرالزور24 أنّ الكاهن “هوسيب ابراهام بيدويان” قُتل صباح اليوم، الإثنين، مع والده”حنا إبراهيم بيدو”، بعد تعرضهما لإطلاق نار من قبل مسلحين في محافظة ديرالزور.

وبعد ساعات من الحادثة أعلن تنظيم داعش مسؤليته عن مقتل الكاهن ووالده عبر بيان نشره من خلال معرفاته الرسمية على وسائل التواصل الإجتماعي.

والكاهن “هوسيب ابراهام” من محافظة الحسكة مدينة القامشلي، ويشغل منصب راعي كنيسة “مار يوسف” للأرمن الكاثوليك بمدينة القامشلي، وكان في طريقه إلى محافظة ديرالزور رفقة والده وشخصين معه بسيارتهم الخاصة بمهمة للكنيسة حسب ما أفادت به تصريحات لأناسٍ مقربين من الكاهن.

يذكر أنّ خلايا تنظيم داعش تنشط في المنطقة الواقعة تحت سيطرة التحالف الدولي وقسد من ديرالزور (شرق الفرات)، وتنفذ هذا الخلايا عمليات قتل وخطف، في حين تقابلها عمليات أمنية متتالية للتحالف الدولي وقسد لملاحقة هذه الخلايا.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق