ماذا تعرف عن الفيلق الخامس؟

Language / اللغة English

يتبع الفيلق الخامس للفرقة الأولى الروسية وينتشر بقواته في محافظة ديرالزور من خلال لوائين هما اللواء السابع المتواجد في الميادين، واللواء الخامس في قرى شرق الفرات الخاضعة لسيطرة قوات الأسد.

وفيما يتعلق باللواء الخامس فاختصاصه “مشاة”، يزيد عدد عناصره عن ألف عسكري، ويقوده العميد الركن “عبدالجبار علي” من القصير في حمص، ويتألف اللواء من أربع كتائب، تتمركز الأولى في الطابية جزيرة، والثانية في بلدات خشام ومظلوم ومراط فوقاني، أما الثالثة فتضم قواتها لقيادة مقر اللواء ببلدة حطلة والحسينية وتضطلع بحماية الجسر الحربي الروسي الذي يربط الشامية بالجزيرة في بلدتي المريعية ومراط، وتتمركز الكتيبة الرابعة في مطار ديرالزور العسكري، بالإضافة لكتيبة التسليح في مقر اللواء 137 قرب البانواما جنوب ديرالزور، وكتيبتي الاستطلاع والهندسة في حطلة أيضاً مع قيادة اللواء ومركز المصالحة.

ويضطلع اللواء باقتناص الفرص المناسبة عسكرياً أو سياسياً للسيطرة على حقل كونيكو الذي يبعد عن نقاط اللواء أقل من 6 كيلومترات إلى جانب حقلي الجفرة والعزبة.

يضم اللواء دبابات T62ومدرعات BMB وسيارات زيل وعربات مزودة بصواريخ كورنيت بعيدة المدى ومدافع مقطورة، بالإضافة للأسلحة الفردية الخاصة بالمشاة والمتمثلة بالبنادق الآلية والرشاشات وقذائف RBG.

يزوّد عناصر الفيلق ببطاقات عسكرية تخولهم عبور حواجز قوات الأسد، ويتقاضى قائد اللواء 700 دولار، فيما تبلغ رواتب الضباط المندوبين لقيادة الكتائب 500 دولار شهرياً، وتتراوح مخصصات بقية الضباط الأقل رتبة وقادة المجموعات والعناصر بين 250 و300 دولار.

ومن امتيازات عناصر اللواء والضباط الحصول على الطعام والمواد الغذائية والمنظفات ومخصصات من المحروقات تبعاً للرتب العسكرية.

أما اللواء السابع بقيادة العميد الركن “وائل الشيخ” اختصاصه “مدفعية”، ويتألف من عدة كتائب مسلحة بمعدات ثقيلة ضمن اختصاصها، تتوزع عناصرها بين الشريط النهري والبري في الميادين ومحيط المطار العسكري، ويتشابه مع اللواء الخامس من حيث التعداد والرواتب والمميزات الأخرى.

يضطلع اللواء السابع بمهام السيطرة على حقل العمر في حال سنحت الفرصة، وانتزاع القرار الميداني الإيراني من ميليشيا الحرس الثوري الإيراني ضمن نطاق صراع القوى في المنطقة.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24