اكتشاف عمليات تزوير في صفوف ميليشيا الحرس الثوري بديرالزور

صورة تعبيرية

Language / اللغة English

صورة المقال تعبيرية

خاص_ديرالزور24

سلمت ميليشيا الحرس الثوري الإيراني 18 عنصراً كانو على ملاكها للشرطة العسكرية لسوقهم إلى الخدمة الإلزامية في قوات الأسد حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور24.

وقال مراسلنا إنّ تسليم العناصر من قبل ميليشيا الحرس الثوري جاء بعد كشف عمليات تزوير وفساد في الميليشيا من قبل بعض القادة العسكريين، تتمثل بتسجيل أكثر من 1200 اسم لعناصر لاوجود لهم ضمن عناصر الخدمة في الميليشيات التابعة لميليشيا الحرس الثوري الإيراني بديرالزور، بينما يتقاضون جميع الرواتب والتعويضات المادية والعينية، وغالبية الأسماء من المنشقين الذي تركوا الخدمة في صفوف الميليشيا وآخرين منسبين بالاسم فقط.

وأضاف أنّ من كشف عمليات التزوير هم القادة الإيرانيون الجدد في ميليشيا الحرس الثوري مايسمون ب”الحُجاج الجدد” الذين قدموا مؤخراً إلى محافظة ديرالزور، حيث اتضح تورط المدعو “الحاج عسكر” وموظفي القوى البشرية في مقر نصر وذاتية الميادين والبوكمال بإدارة ملفات الفساد المذكورة.

الجدير ذكره أنّه صدرت أوامر من قيادة ميليشيا الحرس الثوري الإيراني بديرالزور بإحالة جميع الأسماء إلى شعب تجنيد المحافظة لسوقهم إلى قوات الأسد دون إتخاذ أية إجراءات أخرى بحق المخالفين.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24