الجمعة 19 / 1 / 2018 | 07:45 بتوقيت دير الزور

أبرز الأنباء

آخر الأخبار

نواف البشير يدعو أبناء العشائر للالتحاق بفيلق العشائر ويعدهم بتسوية أوضاعهم

دعا المدعو”نواف البشير” قائد ميليشيات العشائر الموالية لنظام الأسد في دير الزور، أبناء العشائر في ديرالزور المتواجدين في لبنان لإجراء تسوية مع نظام الأسد، وذلك عبر مقطع صوتي تداولته وسائل التواصل الاجتماعي.

وبحسب التسجيل الصوتي للبشير” فإنه يخاطب فيه أحد الأشخاص من أبناء العشائر والموجود في لبنان، يطالبه فيه بجمع الشباب من أبناء العشائر المتواجدين في لبنان من عشيرة البكارة والعشائر الأخرى، وتهيئتهم للالتحاق بالتسوية مع نظام الأسد
لجميع الفارين والمتخلفين عن الخدمة الإلزامية والراغبين بالالتحاق بالميليشيات.”

وأوضح “البشير” أن التسوية تتضمن جمع شباب العشائر في لبنان والهاربين من نظام الأسد، يعرض على المنشقين والمتخلفين والفارين من نظام الأسد الالتحاق بفيلق العشائر التابع للحرس الجمهوري، وتسوية أمورهم وتثبيتهم في مناطقهم في دير الزور وريفها، ليكونوا كرديف لقوات الأسد مع رواتب وإجازات وحوافز سيقدمها الفيلق لهم.”

وذكر (البشير) في التسجيل “أنه حصل على قرار رسمي من نظام الأسد للتسوية، وسيتوجه به في 10 من الشهر الجاري إلى لبنان، برفقته باصات نقل، وذلك لجمع الشباب الراغبين بالتسوية من أبناء العشائر مع نظام الأسد، مردفاً أن هذه الدعوة تعد آخر تسوية يمكن أن تمنح لهم للعودة لمناطقهم”.

يشار إلى أنّ “نواف البشير”  انقلب في مطلع عام 2017 على المعارضة السورية و عاد إلى حظيرة نظام الأسد، وأعلن من دمشق ما سماه  “سوء تقديره للأمور، وعودته للمشاركة في مواجهة ما أسماه الإرهاب المتمثل بتنظيم داعش، وجبهة النصرة، والإخوان المسلمين”، وسط استقبال حظي به من عدة شخصيات بينها عراقية تمثل الميليشيات الشيعية.