السبت 21 / 4 / 2018 | 20:32 بتوقيت دير الزور

أبرز الأنباء

آخر الأخبار

ارتفاع في أعداد قتلى الحرس الثوري الإيراني و الميليشيات الطائفية في ديرالزور

الوكالة الرسمية الإيرانية “إرنا” تصف القتلى الإيرانيين في سوريا، بـ”الشهداء المدافعين عن مرقد السيدة زينب” الكائن في العاصمة السورية دمشق.

حيث أقرّت وسائل إعلام إيرانية بمقتل قياديين وعناصر من الحرس الثوري خلال المعارك الجارية بريف البوكمال شرق ديرالزور مع تنظيم داعش.

وتؤكد الإحصائيات، أنّ أبرز قتلى الميليشيات الشيعية الإيرانية، هم (محمد عيسى محمد)، وهو قائد أحد مجموعات الاقتحام في ميليشيا “الحرس الثوري الإيراني”، إضافة لمصرع (أمير سياوشى)، القيادي في ميليشيا (الباسيج) الإيرانية، علاوة عن مصرع (محمد أکرم ابراهیمی) أحد كبار قياديي ميليشيا (فاطميون) الأفغانية التابعة لإيران إلى جانب مجموعة من العناصر في الميليشيا ذاتها، عرف منهم (مرتضى عطية).

كذلك، قتل كلاً من (عفيف نايف حمود وحسن عبد الجليل ياسين و محمود حسن الجبيلي) بالقرب من مدينة البو كمال، وهم عناصر في “ميليشيا حزب الله” اللبناني.

وكانت أقرّت وسائل إعلام إيرانية بمقتل قياديين وعناصر من الحرس الثوري خلال المعارك الجارية بريف البوكمال شرق ديرالزور مع تنظيم داعش، بينهم (النقيب المهندس عبد الكريم بيرهيزكار) أحد قادة ‎الحرس الثوري، مع أربعة عناصر من مجموعته (عبد الله اسكندري، حسن إبراهيمي، أحمد ابراهيمي، جاويد يوسفي) في ريف ‎دير الزور.

يشار إلى أن تنظيم داعش قتل مئات العناصر من قوات الأسد وميليشياته اللبنانية والإيرانية في المعارك بمحافظة دير الزور شرق سوريا، وذلك خلال سعي الأخيرة لبسط نفوذها على المناطق الشرقية لوصلها بالمناطق التي تسيطر عليها الميليشيات.