السبت 18 / 11 / 2017 | 12:07 بتوقيت دير الزور

أبرز الأنباء

آخر الأخبار

بعد يوم على إرتكابه مجزرة معبار بلدة البوليل … الطيران الروسي يرتكب مجزرة ثانية بإستهدافه معبار قرية حوايج ذياب

إرتكب الطيران الروسي، مجزرة بعد استهدافه للمعبار النهري في قرية حوايج ذياب شامية في ريف ديرالزور الغربي.

القصف الروسي استهدف بالقنابل العنقودية تجمعاً للمدنيين عند المعبار النهري ماتسبب بإستشهاد 5 مدنيين، كحصيلة أولية، وإصابة العشرات بجراح.
وفي ظل غياب للمستشفيات وشح في الأدوية والخدمات الطبية في القرية، هنالك حالة من العجز في علاج عدد من الإصابات، أطلقت المساجد نداءات استغاثة من أجل التبرع بالدم.

وهذه ليست المرة الأولى التي يستهدف بها الطيران الروسي المعابر المائية، حيث إرتكب أمس الأحد مجزرة أخرى بعد استهدافه للمعبار النهري الواصل بين بلدة البوليل وقرية الصبحة في ريف ديرالزور الشرقي، استشهد على إثرها أكثر من 20 شهيداً.

وبعد تدمير الجسور التي كانت شرياناً حيوياً لمناطق دير الزور كافة، بات الأهالي يستخدمون العبّارات أو الحافلات الكبيرة التي تأخذ مهمة السفن في التنقل والهرب خارج مناطق سيطرة تنظيم داعش.

أسماء الشهداء التي تم توثيقها للآن في القصف الروسي اليوم على قرية حوايج ذياب شامية:
1_محمد طه العويد

2_ عبدالله فاضل الطه

3_حاكم أحمد الحمدكي

4_ محمد أمين التماوي

5_جهاد حسين الحمد.