الخميس 25 / 5 / 2017 | 04:23 بتوقيت دير الزور

أبرز الأنباء

آخر الأخبار

استشهاد امرأة بلغم زرعه تنظيم داعش لتلتحق بإبنها الذي أعدمه داعش سابقاً

 

%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%82%d8%a7%d8%b7

 

خاص-ديرالزور24

استشهدت امرأة وشاب من محافظة ديرالزور، وجرح عدد آخر، جراء انفجار لغم زرعه تنظيم داعش في منطقة الراعي القريبة من الحدود التركية،  بمجموعة من العائلات الهاربة من ديرالزور، إذ كان أفرادها يحاولون بلوغ الأراضي التركية.

وقال مراسلنا: أن ست عائلات من بلدة الشحيل بريف ديرالزور الشرقي، كانت تسير على الأقدام باتجاه مدينة الراعي، عندما انفجر لغم زرعته داعش سابقاً فيهم، مما أدى لاستشهاد إمرأة وشاب و إصابة ثلاث نساء أخريات بجروح  خطيرة، إذ ما يزلن حتى اللحظة تحت العناية المشددة.

وأضاف المراسل: أنّ المرأة المتوفاة قتل زورجها سابقاً خلال سنوات الثورة بمشاجرة في بلدة الشحيل، وأعدم ابنها على يد داعش ميدانياً عقب أسره في إحدى المعارك بينها وبين فصائل الجيش الحر، في قرية الحريجي بريف ديرالزور الشرقي، حيث كان يقاتل إلى جانب فصائل الحر، لتلقى الأم حتفها بعد بحوالي العامين بلغم زرعته داعش أيضاً.

وأردف المراسل: أن المنطقة فيها عدد آخر من الألغام لم تنفجر حتى اللحظة، بحسب الموجودين في المنطقة، إذ ما يزال الشاب الشهيد وهو من أقارب المرأة الشهيدة في مكان الانفجار، دون القدرة على سحبه خوفاً من الألغام.

الجدير بالذكر، أنها ليست الحادثة الأولى من نوعهان فقد جرت عدة حوادث مأساوية لعائلات ديرية هاربة من مناطق داعش في ريف حلب الشرقي والشمالي، حيث تنفجر فيها ألغام أرضية تزرعها داعش في المنطقة الفاصلة بين مناطقها ومناطق الحر، أثناء محاولة العائلات اجتيازها سيراً على الأقدام.

التعليقات

تعليق